المعلومة/بغداد…
كشفت لجنة حقوق الانسان النيابية، الاثنين، عن ارسالها خطابا الى وزارة الدفاع بشأن نوعية الغازات المسيلة للدموع المستخدمة في صد المتظاهرين، مشيرة الى انها شخصت استهداف مباشر بواسطة بنادق الغازات المسيلة.
وقال رئيس اللجنة ارشد الصالحي في تصريح لـ/سومر تايمز/ ان “لجنة حقوق الانسان النيابية فتحت تحقيقا بجميع احداث التي رافقت التظاهرات وعدد الشهداء الكبير لمعرفة ملابسات الاحداث”.
واضاف الصالحي، ان “اللجنة لديها معلومات بشأن مسيل للدموع المستوردة من صيربيا والتي تسببت باختاق اعداد هائلة من المتظاهرين وازادت من السخط الشعبي”.
واوضح الصالحي ان “وزارة الدفاع تسلمت خطابا رسميا من اللجنة بشان نوعية الغازات المستخدمة وها بالفعل تم استيراد كميات كبيرة من تلك الاسلحة خلال الايام الماضية”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا